مصدر الصورة AFP

أمر المرشد الأعلى الإيراني بتهيئة بعض الجزر في الخليج لتكون صالحة للسكن.

وقال قائد رفيع المستوى إن المرشد الأعلى، آية الله علي خامنئي، أمر بجعل جزر في الخليج، لم يحددها بالاسم، جزرا صالحة للسكن، بحسب ما ذكرته وكالة فارس الرسمية.

وقال الأدميرال علي رضا تنغسيري، قائد سلاح البحرية في الحرس الثوري: "نعتزم بناء بنى تحتية لتسهيل الحياة للناس، بناء على أمر المرشد الأعلى، بأن يعيش الناس في تلك الجزر".

  • سجال قطري إماراتي بسبب التضامن مع إيران

ولم يحدد تنغسيري أي جزر في الخليج يقصد، لكنه ألمح إلى أن جزيرتي طنب الكبرى وطنب الصغرى غير مأهولتين بأعداد كبيرة.

وهناك خلاف على هذه الجزر بين إيران ودولة الإمارات العربية، خاصة إمارة رأس الخيمة.

وقال الأدميرال: "بنينا بالفعل في طنب الكبرى مطارا دوليا، كما بني مطار آخر في طنب الصغرى، وكذلك بنى سلاح البحرية في الحرس الثوري حواجز للأمواج".

وأضاف أن تصميم المرشد الأعلى على تحويل بعض الجزر الاستراتيجية إلى جزر سكنية، يبرز عزم إيران على ضمان أمن مياه الخليج.

وقال تنغسيري، في إشارة مبهمة إلى السعودية "بعض بلدان المنطقة، التي تعتمد على قوى غربية تريد أن يحافظ الغرب على وجوده في المنطقة".

وأضاف أن "وجود القوى الأجنبية في المنطقة سيؤدي إلى عدم استقرارها، وقد شاهدنا عددا من المواجهات البحرية، خاصة ما حدث بين سفينة حربية أمريكية وناقلة يابانية، وبين غواصة أمريكية وناقلة نفط، وحادثة إطلاق سفينة حربية أمريكية النار على زورق سياحي تمتلكه الإمارات، التي قتل فيها عدد من الأشخاص".

وقال الأدميرال إنه: "لا مكان للغرب في منطقتنا، ويجب أن يغادرها".

وكان تنغسيري يلقي كلمة عشية الاحتفال بـ"يوم الخليج"، الذي يحتفل به في إيران عادة في يوم 30 أبريل/نيسان.